الأحد، 27 فبراير، 2011

محمود فاضل .. صراعات تحولت لنجاحات




المتسابق الثالث عشر
-----------------------------------------------

محمود محمد الفاضل عبد العزيز


بدأت حياة محمود من وجهة نظره منذ إصابته بسرطان في الدم وكان في السنة الثانية بكلية التربية الفنيية، فبعد أن كان متفوقا دراسيا ورياضيا انهارت كل احلامه واماله، فقد كان يلعب رياضة كاراتيه وحاصل علي الحزام الأسود وكان بطلا علي محافظة القاهرة والجمهورية وكان من ضمن فريق المنتخب الوطني ...
فكان المرض بالنسبة له أكثر من صدمة لأنه سيحول بينه وبين كل ما يحب "دراسته الفنية ورياضته التي كان يتنفسها" عندما قال طبيبه له (لن تستطيع لعب الرياضة ثانية).


ساعدته والدته وإيمانها وإيمانه بالله في تقبل المرض وأنه قضاء الله وقدره والله عز وجل هو الشافي المعافي من المرض، ولكن صدمة محمود وفجعته ليست لكونه مريض فهو استسلم لقضاء الله ولكن أحلامه التي تبخرت وضاعت منه، فقد قضى ثلاثة سنوات في صراع مع المرض حتى اكرمه الله بالشفاء والحمدلله ...
فعزم محمود أن يبذل كل طاقته في إسترجاع حلمه الذي طار، علي الأقل من الناحية الفنية فيفيد بها نفسه وبلده فبدأ بالإجتهاد في كليته حتى تخرج بتقدير جيد مرتفع، وفكر محمود في إستكمال دراسته بحصوله على الدكتوراة ولكنه لم يستطع ماديا.


وتأتي ثاني صدمة لمحمود عند إجرائه بعض الفحوصات الدورية للمتابعة بإصابته لفيروس سي فرضا بقضاء الله فلا راد لقضاؤه ، فأصر علي أن يكون انسانا غير عادي وأن يتحدي كل الظروف التي قابلته فكثف خبراته الفنية واثقلها لكى يعمل مصمم فني لجميع المجالات الفنية.



يجيد محمود تصميم قطع الحلي المصنوعه من النحاس، فقام بإنشاء جروب علي الفيس بوك اسمه cooper fadel_art
ساعده جروبه علي بيع القطع الفنية التي كان ينفذها وصمم أيضا (حجرة نوم أطفال) ونفذها بيده وستجدون صورتها في ألبوم الجروب علي الفيس بوك


ومن أعمال محمود ونجاحاته أيضا :-

عمله في جامعة عين شمس كمشرف فن تشكيلي بالإدارة العامة لرعاية الشباب فالحمد لله وفقه في تمثيل الجامعة في أسبوع شباب الجامعات بالمنوفية فصنع (تمثال الحرية) من خام الفوم فهو من أصعب الخامات التي يتم النحت عليها فقد صاغه بطريقة فنية حيث أنه كان ليس مجرد تمثال بل كان مجلة مبتكرة فاذهل كل من كان حاضرا، حتي"الصحفي الكبير الاستاذ مصطفى بكري" جاء إليه حتي يراه من كثرة ما سمع به عنه

صمم ونفذ أيضا ماكيت لجامع محمد علي (القلعة) بمقاس متر طولا و 70 سم مربع عرضا فهي مجلة مبتكرة أيضا فكانت ثاني فرصة له لتمثيل الجامعة فيأاسبوع فتيات الجامعات الأول بكلية الهندسة بالمنصورة فنال إعجاب جميع الحاضرين فاستشهد بهذا العمل دكتور بالكلية،
وبعد ذالك اشترك هذا العمل للمرة الثانية في مهرجان التراث الثقافي للجامعات العربية بجامعة القاهرة الذي حضره معظم الجامعات العربية والمصرية وقد حصل علي المركز الثاني علي الجامعات فكانت ثالث فرصة له في تمثيل الجامعة وأول فرصة يمثل فيها مصر..

وقد ساعده الله أن يمثل كلية الحقوق بالجامعة في كرنفال عيد العلم 2008 فنحت تمثال (للكاتب المصري) من الفوم علي عربة تحمل شعار الكلية الذي فاز بالمركز الأول في طابور العرض فنال إعجاب جميع لجنة التحكيم الذي كان من ضمنهم "الأستاذ الدكتور أحمد زكي بدر" وزير التربية والتعليم ورئيس الجامعة سابقا ..

واكرمه الله أن يكون له نصيب في أن يمثل الجامعة للمرة الرابعة (بعربة زهور) علي شكل شعار الجامعة عبارة عن تمثالين لحورس ومثله بالمنتصف مصنوعه من الفوم أيضا وتحمل زهور تقدمها لوفود الجامعات المصرية ((وسمع أحد التعليقات التي اسعدته أنه إذا كان هذا الكرنفال عليه تقيم كمسابقة لكانت تلك العربة مسحت باقي عربات الزهور))


أما الآن محمود يعمل علي تصميم مجلة أطفال لإحدي الدول العربية تحت اسم "أطفال الواحة" فقد قام بتصميم اللوجو الخاص بها وكل الرسومات التي تتعلق بهذه المجلة كما سيكون مخرج ومنفذ لهذه المجلة أيضا وهذا بالإشتراك مع الأستاذة الشابة "الطاهرة عماري" وهي تعمل كاتبة أطفال في إحدي المجلات المصرية وستكون هي رئيسة التحرير وبذلك سنكون أصغر مخرج ورئيسة تحرير لمجلة في الوطن العربي بإذن الله.


يعود الفضل في نجاح محمود بعد توفيق الله سبحانه وتعالى إلى شريكة حياته بعد أن صارحها بكل معاناته فكانت سندا له بعد الله وأسرته فتزوجها بحمد الله وفضله وأنجب بنته (ريناد) فهي بالنسبة له بمثابة المكافئة الكبري.


يرى محمود استحقاقه لجائزة أنا المصري لأنه يرى نفسه قدوة وحافز لأي شاب مصري فقد الأمل أن تكون قصته وصراعه مع المرض وإصراره على التعلم وإصراره على أن يحيا ليتفوق ويقدم كل ما هو أفضل له ولوطنه والتوكل والإيمان بالله قبل أي شيء.


لم تنتهى طموحات وأحلام محمود إلى هذا الحد لكنه ينتظر الفرص لتحقيق أحلامه التي لم تتحقق بعد، فهو يسعى أن يأخذ فرصة كبيرة في المجال الفني سواء في مجال ديكور المسرح أو العمل بالتسويق بقطع الحلي التي يصممها، وعلى المستقبل القريب يطلب من الله عز وجل أن يوفقه في تصميم وإخراج مجلة الأطفال.


مفهوم محمود عن الانتماء :
الانتماء من وجهة نظره هو حبه لوطنه أو لكل شيء عاش معه لحظات سعيدة وأن يفيد كل من يستطيع إفادته من علمه الذي ينتفع به حتى يستطيع أن يرد الجميل الذي هو طوقا من حرير علي رقبته.

الجمعة، 25 فبراير، 2011

محمد عبد الصمد .. الحل لجو نظيف


المتسابق الثاني عشر
--------------------------------------------

الباحث محمد عبد الصمد


الوظيفـــــة :
- محاضر تنمية الموارد البشرية


أولا : ملخص القدرات المهنية :
1. فى مجال التعليم :
بكالوريوس نظم المعلومات الادارية
دبلومة الادارة العامة والتسويق والتجارة الالكترونية.
دبلومة تنمية الموارد البشرية .

2. فى مجال الاستشارات :
اعادة الهيكلة واالبناء المؤسسى للمنظمات الحكومية ووحدات الإدارة المحلية .
اعادة الهيكلة واالبناء المؤسسى لمنظمات الأعمال الخاصة .
اعادة الهيكلة وبناء القدرات المؤسسية للمنظمات.

3. فى مجال التدريب :
التدريب الإدارى فى تخصصات الإدارة المختلفة لقيادات الطلبة بالمعسكرات
التدريب الإدارى فى تخصصات الإدارة المختلفة المعنية ببناء القدرات البشرية لقطاع الاعمال الخاصة ومنظمات المجتمع المدنى .
تنمية مهارات المدربين والعاملين بمراكز التدريب.
تنمية مهارات فى تقييم وصياغة مشروعات دراسة الجدوى للمشروعات .


ثانيا : المسار التعليمى :
بكالوريوس نظم المعلومات الادارية بتقدير جيد فى عام 2005.


ثالثا : المسار الوظيفى :
- محاسب الشركة السباعية للمشروعات السياحية
- مدرب بمركز القيادة الرائدة بولاية بسكرة الجزائر .
- مدرب بمعاهد تكوين الشهيد العربى بلمهيدى الجزائر
- مدير مكتب للبرنامج الانتخابى لرئيس الجمهورية بالجزائر
- مدير تنفيذ المشروعات بشركة ارض النيل الجزائر
- مدير أدارى لشركة ريتاج العالمية الجزائر
- مدير الموارد البشرية بشركة الستوم الفرنسية
- مدرب وباحث فى ظاهرة الاحتباس الحرارى جمعية مرح للثقافة والشباب الجزائر
- باحث فى ظاهرة الاحتباس الحرارى وتغيرالمناخ جامعة ادنبرة اسكتلندا تواصل عبر الانترنت
- مطلق حملة العلم والمعرفة ومؤسس عيد العلم 17/10/5/2010


رابعا : الأبحاث والمقالات التي قمت بأعدادها :
1. إعداد بحث بعنوان برنامج كفاح شباب مصر عام 2004 بمكتبة جامعة الاسكندرية
2. أعداد بحث بعنوان هجرة الكفاءات من الوطن العربى بمنظ,ر استراتيجى عام 2005 بمكتبة جامعة الاسكندرية
3. إعداد بحث بعنوان دراسة جدوى ظاهرة الاحتباس الحرارى وتغير المناخ 2009 بجمعية مرح للثقافة والشباب الجزائر
4. المشاركة فى تنظيم معرض القاهرة الدولى أرض كوته الاسكندرية 2005
5. إعداد مقال بعنوان " طرق النجاح تكاد ان تنصهر قريبا "منشور بمجلة اصوات الشمال الجزائرية 2009
6. إعداد مقال بعنوان مصرى يتوصل لحل لظاهرة الاحتباس الحرارى " منشور بجريد شباب مصر الالكترونية 2010
7. المشاركة فى مؤتمر ومعرض الابتكار والاختراع يونيو 2010 شهادة تقدير
8. المشاركة فى مؤتمر ومعرض الابتكار والاختراع نوفمبر 2010 شهادة تقدير
9. المشاركة فى مؤتمر ومعرض الابتكار والاختراع ديسمبر2010 شهادة تقدير
10. المشاركة فى مؤتمر المخترعين العباقرة كوريا الجنوبية سبتمبر 2010 (برونزية العالم)


اخترع حل ظاهرة الاحتباس الحرارى
هى تركيبة فى ثلاثة مراحل
- المرحلة الاولى فى مبرد صحراوى بدلا من الماء نضيف مستخلصات طبيعية
- المرلة الثانية فى الرى الزراعى بالتقطير نضيف المستخلص مع الرى
- المرحلة الثالثة فى اجهزة التعقيم للجو


محمد شخص إيجابى يتعامل مع مع كل شيء سلبى فى حياته كسلم جديد للصعود الى أعلى.. كل يوم يمر عليه يكون دائما الأفضل, يفخر بفوزه ببرونزية العالم المخترعين العباقرة - كوريا 2010.

والده - رحمه الله - كان صاحب التأثير الأاكبر فى حياته, تصفح الأخبار عنده شئ مقدس.. يحب الطبيعة والمساحات الخضراء والسفر والتنقل والملاكمة والعمل..

يقضى محمد حوالى 6 ساعات يوميا فى القرأة فى علم النفس والاجتماع وعلوم الأرض والقراة عن طريقق الانترنت أيضا.
يرى محمد انه يستحق الجائزة ليشعر بوطنيته ولو لمرة واحدة فى حياته التى نادى بقا من سنين ولكى يهديها لشهداء 25 يناير.. ويسعى محمد لإنقاذ كوكب الأرض من ظاهرة الاحتباس الحرارى.

داخل او خارج مصر تفخر بمصريتك وحبك لكل شبر من التراب فى بلدك.. هذا هو مفهوم محمد عن الإنتماء لمصر.

يتحدث عبد الصمد عن نفسه بأنه ليس مفكرا أو عبقريا او إنسان فوق العادة أانما هو تلميذا لعدة أساتذة أيقن من خلال تعامله معهم أنهم من كان له الفضل عليه ليحلم بأحلام الشباب الذى يحب بلده ويخاف على احساس وطنه الذى سيظل وبدون ذبذبة مستقبل فخر لكل مصرى يعشق بلده يفكر فيها ليست بعيدة عن شباب روحانى حى الروح شديد العزيمة كله حب ونقاء بجميع من حوله, اننا لسنا نقص رواية او سناريو وانما نقول أشياء حدثت بالفعل..

ويهدى هذا النموذج الى كل من كان له الفضل عليه أولهم أ.د كمال سلطان محمد سالم, أ. على عاشور, وغيرهم من غير فى حياته وبثوا فيه روح المصريين " الأمل " الذى لا ينتهى, وروح الشباب الذى يوجد فى كل شاب او فتاة, اننااليوم على أعتاب انطلاقة جوهرية فى حياة الشعوب, أحلامنا لا تنتهى فهيا لنطور ما كنا نحلم به بإيدينا نحن المصريين, ولا تيأسوا ايها الشباب فان الله سبحانه وتعالى قادر على كل شيء, نتكلم اليوم على كفاءات ومواهب مصر التى زالت مع فيضان اقتلع روح العزيمة, فاذا سلنا نفسنا لماذا الدول الاوروبية والأسيوية متقدمة, - فالسؤال يطرح دائما نفسه -ولمعرفة هذا لنا جميعا واضحة حيث ان الكفاءات كل بلد تخدم او تستمر فى بلادها بذلك تتقدم الدول ونحن نختلف اننا اليوم نقوم بشتى المجالات فلماذا لا نعتلى بأنفسنا ننا نريد ان نرفع مكانتنا, ولكن خارج بلادنا الحبيبة مصر .

بلدنا الذى يوجد فيه أهلنا وأجدادنا وزملاؤنا وغيرهم من أثرنا فيهم وأثروا فينا. حان وقت لكى نفيق لعتلى الى أعلى مستوى. هل سنكون من نبنى مصر؟! كلنا سيحاول حباً فى مصر, فسوف اكون هنا فى مصر ولن أذهب خارجها لكى أستفيد من خيرها وأفيدها, احترم ذاتك وفكر فى مؤهلاتك وطموحك وموهبتك وأفكارك فى حل جديد, حينها ستكون انت من تبنى مصر و يقول نحن هنا على الخريطة العالمية, فالمصرى مشهود له بإراداته وعزيمته..

من اليوم لن نملك خبراء أجانب, فنحن خبراء فى كل شيء, استرجع ماضيك فسوف ترى ان كل شئ ما زال موجود وبخير فهيا بنا لرفعة مصر التى كانت ومازلت تبعص بروحها إلينا نحن الشباب, لن نموت أحياء.. لن يتملك يأساً من حياتنا, سنكون أوفياء لبلدنا وسنكون نموذج جيد لكل من يرفع شأن مصــر.


يستكمل عبد الصمد بث روح الانتماء والثقة والامل والسعى فيمن حوله قائلا :-
أعرض موهبتك أفكارك مؤهلاتك أعرضها حتي لو حرفه ستجد من يقول لك انك أنت الأفضل ـ لديك مستقبل باهر هذه الكلمات الذي تخرج من إناس يعرفون معني الموهبة معني المعرفة معني الاحترام أستمر في عطاءك لكل شئ حب معلمك في الله حب مادتك الذي تدرسها حب حياتك التي تعيشها أقترب أكثر ثم أكثر من الله أعرف ماضيك وأقتنع به وأعرف بلدك وعرف نفسك فأنت كبير كبير جدا من أول مولدك حتي إنتهاء حياتك فقد صورك ربي وربك في أحسن حال بعقل لا يوجد إلي في أنسان أدمي فقط فأحترم ما كرمك به الله لكي تكون نموذج في مكانك الذي تعمل به أو تدرس فيه أو تكون حي في نفسك أفضل ما أقوله أن يكون الشباب هم مستقبل واعد وليس أشلاء للبيع في الأسواق أهرب من نفسك الأمارة بالسوء أستعذ بالله من الشيطان الرجيم أهرب من كل شيء يأخذك إلي طـئ النسيان أحرص أن تطرق أبواب الخير الذي بشرنا بها الحبيب "صلي الله عليه وسلم" .

أفعل ما بوسعك لتكون أنسان ناضج كبير موهبة في مكانك مهما كان حجمك أو سنك أو طموحك أو حياتك مهما كانت صغيرة ، ضعيفة ، فقيرة فهذا الذي أكتب به الآن قويا جدا يستنبط دفئ القلب ومكان الحبيب ! ليدنا نقاط قوة أكثر من نقاط الضعف أخبر صديقك أن هذه الحقائق من هذا النموذج عن كل شئ صالح حكيم يغير في حياتك إلي الأفضل لتري أمام عينك مكان التفوق والحياة. لن يفوتك مكان الحياة ستكون علي الحياة لتعمل وتري وتستفيد من هذا كله بأفكارك لتتطور وتعيش حياة الآخرين بعقيدة واعية وعزيمة عالية رافضة اليأس والمعاناة .

اسمعني ولا تمشي من أمامي أقرأ ضع لنفسك خطط ،أضحك ، ألعب ، أفهم ، طور ، أضرب بيد من حديد على كل شئ يؤذيك في حياتك بالصبر والسلوك التربوي العصري فأن الكلمات التي تخرج من بين شفتاك هي التي تصنع الرجال .
أحبائي في الله لسنا كما يقال عنا كشباب نسي معني الأخلاق والامتيازات ولكن مصر بخير بعقول أبناءها تري من يكون أول من يتغير ويغير في الذي يليه في حياته كل ما لدينا ممتع في الحياة حاول ستكون أنت الأول في كل شيء .

وعندما تكون أنت الأول وكلنا أوائل .. يااه ! أحلم بهذا اليوم وأراه أمام عيني أتراه أنت الأخر نعم أراه أري مصري عصري قريبا من الرحمن الذي لا ينسي عباده هرول إلي الصلاة فالصلاة عماد الدين هرول إلي العمل فالعمل عبادة هرول إلي القراءة فالقراءة أدب هرول إلي الكتاب فالكتاب خير صديق .


توصل عبد الصمد الى حل لظاهرة الاحتباس الحرارى وذلك من خلال دراسة الجوى التى اطلق عليها اسم R G W
بعد ما سمعه وقراءه عن ظاهرة الاحتباس الحرارى بتغيره للعالم متوصلا " انه من المقرر أن يعلن تقرير للأمم المتحدة أن التغير المناخي يترك بالفعل تأثيرات ضخمة على طبيعة العالم وبيئته ،


ويعتقد تقرير منتدى التغير المناخي الخاص بالتنسيق ما بين الحكومات، إن ثمة تأثيرا يمكن ملاحظته على المجتمعات البشرية، وإن كان التأثير على البشر أقل وضوحا من التأثير على الطبيعة ،

وتحذر... مسودة التقرير التي اطلعت عليها بي بي سي من الصعوبات التي ستواجه المجتمعات البشرية في التكيف مع كافة التغيرات المناخية المحتملة "

تزوج عبد الصمد من ثلاثة ( قلمه – افكاره – موهبته ) وهؤلاء من وجهة نظره المتواضعة هم من يصنعوا الامل والتفاؤل فى الحياة



بارك الله فيك يا عبد الصمد
ومصر بجد فخورة بيك لانك مثال فخر يجب على كل شاب وفتاة مصرية ان يحتذى به ف الحياة

الأحد، 20 فبراير، 2011

هند عبد الفتّاح .. قاهرة المحبسين


المتســابـق الحـادي عشـر
-------------------------------------------------


إن كان الإعلام ما أظهرش لينا غير طه حسين واحد ..

إلا إن مصر أنجبت أكتر من طه فى مجالات كتير و علوم أكتر



"هند عبد الفتاح .. رهينة المحبسين"


بالرغم من فقدانها لنعمة البصر

إلا إنها قررت ان تقهر هذا الظلام الناتج عن فقدان البصر

و تنيره بنور البصيره

و على الرغم من إصابتها بالسرطان

إلا أنها قررت أن تقهر هذا السرطان بقوتها و إرادتها و بحبها للحياة



لتصبح

هند عبد الفتّاح .. قاهرة المحبسين



المحبسين : فقد البصر , السرطان


"رحلة كفاح.."

هند اتولدت كفيفة تعاملت عادى ككفيفة و اتربـّت وسط اصدقاءها الأصحاء

بدأت بس مشكلاتها فى دخولها الجامعة ..

كانت بتحب قسم الإنجليزى ولكن لم يقبلها القسم لظروف إعاقتها

و أضطرت لدخول قسم الفلسفة رغم إنها ما كانتش مرتاحاله و إتخرجت منه ..



اثناء دراستها للفسلفة بدأت صراعها مع السرطان

و مرت برحلة قاسية فى تعاملها و علاجاتها المتكررة من السرطان ..

تعاملت مع المرض كصديق

و تقبلّته و تعاملت معه براحة نفسية و رضا ..

وبفضل من الله قدرت تكمل حياتها و دراستها

و حصلت على ليسانس أداب كلية عين شمس

و بعد التخرج قدرت تدخل القسم اللى بتحبه ..

إنجليزى فى جامعة القاهرة (تعليم مفتوح )..

ولكن برضو كانت هناك المعوقات نفسها امامها ..

كونها كفيفة

و بعد سنتين من التحاقها بالقسم فى

( كلية الاداب التعليم المفتوح قسم الإنجليزى )

الإدارة بلّغتها انها قُبلت عن طريق الخطأ ..



تابعت تعلمها للغة الإنجليزية و اتقانها و دخولها فى العديد من الكورسات و الدورات ..

كانت طريقة مذاكرتها لموادها عن طريق سماع شرايط الكاسيت

و بعد كدة تنقل الكلام فى مذكراتها الخاصة بطريقة برايل عشان تقدر تسترجعه تانى



هند كانت تتمنى إن التعليم فى مصر فى بعض الجامعات إنه يكون متطور اكتر من كدة

و يعترف بقدر الإنسان بعيداً عن التقليل منه لفقده حاسة من الحواس

و بدون التفرقة بينه و بين غيره


هند عبد الفتاح .. قاهرة المحبسين

بدأت تتجه لمجال التنمية البشرية و حضرت العديد من المحاضرات لدكتور إبراهيم الفقى ..

و هدفها من خلالها إنها تسيب بصمة فى حياة الناس

و تحس إنها أثّرت فعلا فى مجتمعها



حصلت على دبلومات كتيرة فى البرمجة اللغوية العصبية

و ممارس للتنويم المغناطيسى و دبلومات تانية كتير



اسوأ كلمة أتقالت او اعيبت بها هند هى كلمة (دى عامية) ولكن هند تقبلتها بهدوء

و بشكل تانى معقبة على الكلمة دى إنها وصف عادى ذكر كتير فى القرآن ..



كانت زمان بتحلم فى المستقبل إنها تعمل قرص تعليمى عن التحكم فى الخوف ..

و بالفعل حققت هدفها و عملت القرص

و قدمت محاضرات كتير استفاد شباب كتير منها و انبهروا بطريقة شرحها



التحكم فى الخوف .. كانت ليها علاقة بهند نفسها قبل ما تكون رسالة عايزة توصلها لكل الناس ..

إنها تكسب الثقة و تتغلب على مخاوفها و العوائق اللى واجهتها ..

بدأت تدريب التحكم فى الخوف عند الأطفال و التعامل معاهم ,

بابسط الطرق بحيث يكون الطفل و ينشأ على عدم الخوف

و يتعلم حاجات كتير فى حاجاته اليومية بنفسه

و كمان بتعلم الدور الاكبر للأهل نفسهم فى كيفية التعامل مع الأطفال

فى منطقة الخوف و تزويد ثقة الأطفال فى نفسهم



القصة القصيرة كانت ليها النصيب من إبداع هند عبد الفتاح فيها ,

برعت فى القصة القصيرة و حازت على عدّة جوائز فيها



نصيحة هند لأى شاب :

تبصش لتجربة غيرك ما تقارنش نفسك بحد ,

انت متميز ,

سيب الماضى ,

سيب تجاربك الفاشلة,

انت من نفسك ابتدى ,

ما تقولش أحلامك لحد إلا اللى انت واثق فيه عشان يشجعك

و ما يسرقش فكرتك او يحبطك ..

بدل ما تضيع طاقة فى الكلام ضيعها فى الفعل .



أمل هند فى الحياة نفسها تبقى زى د/ ابراهيم الفقى

و تبقى مدربة محترفة مشهورة

و الناس كلها تعرفها و تسيب أثر فى مجتمعها

و برّة مجتمعها تمثّل مصر فى الخارج بصورة مشرِّفة ,

و ما زالت تحتفظ بمقولة لـ د/ ابراهيم الفقى بتتردد دايما فى ذهنها

"إن كانت فيكى حاسة ضايعة .. فيه اربع حواس غيرها لسّة شغالين"



من كلمات هند :

ما تستحلاش ان حد يبصّلك بعطف ,

ده ممكن يحولك لمعاق بإيدك ,

ما تسيبش حد يبصلك بصّة مش كويسة ,

ابتدى انت بنفسك ما تستناش حد يشدّك


-------------------------------------------------
لمشاهدة هند ,
تابع قناتها على اليوتيوب

http://www.youtube.com/user/hendabdelfattah

السبت، 19 فبراير، 2011

تحيا مصر .. أم الدنيا

طوال الفترة من بداية شغل فريق عيد الإنتماء
على الرغم من إن فكرة (الإنتماء) فيها جزء سياسي كبير !!
لكن كان معلن عدم مشاركتنا السياسية كفريق في أي نشاط سياسي , وغير منتمين لأي حزب أو فكر
بغض النظر عن الفكر السياسي الشخصي لكل فرد فينا
حتى رفضنا الكلام فيما يتعلق بالسياسة بأي شكل من الأشكال
طبعا للسبب اللي كان معروف قديما : تجنبا للمشاكل وعشان تكتمل بدايات الفكرة بدون متاعب كثيرة !
ومع ذلك واجهنا مشاكل لا داعي لذكرها , الزمن اتغير وكل حاجة اتغيرت ...


حاليا ومن بعد إنتصار ثورة الشباب في تحقيق مطالب الشعب
وتخليصهم من نظام باطش قامع لكل الحريات ..
على الأخص حرية المشاركة السياسية
أصبح لينا الحرية - بدون خوف أو مواجهة مشاكل تدمر الفكرة - أننا نتكلم في السياسة ونعبر عن أراءنا بإختلافتنا الفكرية كأعضاء في الفريق كل منا ذو فكر مغاير تماما عن الآخر لكن مجتمعين على فكرة الإنتماء وحب مصر ..
إلا أننا ما زلنا محافظين على عدم إنتمائنا لأي حزب أو فكر
حفاظا على أفكارنا محايدة ومعبرة عن كل الأطراف ..
كمان عندنا أمل أننا نقدر نوصل بالفكرة لنجاح أكبر من اللي بنحلم بيه


الجميل في الثورة أنها كانت سبب كبير اوي أنها تثبت لنا إنتمائنا لمصر
رغم أن كتير منا كان بيقول أنه بيكره البلد وقرفان منها ونفسه يهاجر لأي مكان تاني ..
وده كان حقنا لأن حال بلدنا متدهور بشكل مرعب , يوصلك ويوصلني أني ادور على مستقبلي في مكان تاني أفضل !
إنما الإنتصار اللي حققته أثبتت لنا أننا فعلا بننتمي لمصر وبنحبها وعاوزين نغيّرها للأفضل ...


أي دولة ماشية بمنظومة فاسدة بتاخد وقت - أيا يكن - بتتدهور فيه أحوالها لحد ما يحين وقت تسقط فيه الدولة تماما
وده كان لازم يحصل معانا , حالنا كان بيتدهور ولو كان استمر كان هيوصل لمرحلة أصعب كتير وكنا هنتحول لغابة بناكل بعض فيها عشان نعرف نتعايش
لكن الثورة غيرت المستقبل المخيف ده ونقلتنا لمرحلة تانية, مرحلة كلنا محتاجين نركز فيها على إعادة بناء ما تم هدمه
وكل فرد فينا له دور , بغض النظر عن الحكومة والمؤسسات والمسئولين عن عمليات الإصلاح , إلا أن كل واحد فينا عليه واجب للبلد لازم يأديه


من أصغر واحد فينا لأكبر واحد ..
طلبة المدارس عليهم يجتهدوا عشان يحققوا النجاحات اللي بيحلموا بيها , وعليهم يفهموا الدراسة مش مجرد حشو راس بيتفرغ في ورق الإمتحانات ونخرج مش فاهمين أحنا درسنا ايه ولا اتعلمنا ايه !
طلبة الثانوي لازم يتعلموا حاجة مهمة , مافيش حاجة إسمها كليات قمة وكليات قاع , في أي مجال تملك موهبته هتحقق نجاح فيه , المجتمع في حاجة لكافة التخرجات
كفاية عدد الدكاترة والمهندسين كتر وماحدش لاقي شغل !
كل عامل وكل اللي بيدور على شغل لازم يعيدوا تشكيل فكرتهم عن العمل كمدخل رزق فقط , ياريت ماننساش (إذا عمل أحدكم عملا فليتقنه)
حتى ربات البيوت عليهم دور مهم جدا , أولادها لازم تربي فيهم القيم والسلوكيات اللي تساعدهم يكونوا أصحاب هدف في الحياة


إذا لم تزد على الدنيا فأنت زائد عليها
كل واحد فينا خلق لهدف ما , ماحدش اتخلق هباء
ودورنا أننا نلاقي الطريق اللي يحقق لنا مرادنا ..
ومافيش حاجة إسمها الوقت فات , طول ما أنت عايش فالفرصة لسه موجودة ومازالت في إيديك


فيه حاجات كتيرة لازم نتعلمها
علينا نتعلم تقدير الوقت , نستغل كل لحظة في عمرنا في حاجة مفيدة , ماينفعش يعدي علينا يوم بدون ما نطلع منه بخبرة أو معلومة , المهم أننا نخرج بإفادة
نثقف نفسنا , بالقراءة أو الإستماع أو المشاهدة .. الثقافة مهمة في أي مجال أيا كان
نرتب أولوياتنا : الأهم فالمهم , ونخطط كويس ونرسم الطريق للمطلوب
نتعلم الإتقان في كل شيء وندي كل حاجة حقها .. وقت العمل عمل , ووقت الترفيه ترفيه


نحط إيدينا في إيد بعض , ونشغل بجد وإجتهاد
ننسى اللي فات ونركز على اللي جاي
مصر داخلة على مرحلة بناء
مرحلة خطيرة وصعبة ومحتاجة لنا كلنا
واجبنا نعمرها ونسعى لرقيها ونرجعها لمجدها من تاني ..
كل في مكانه


في النهاية مبروك علينا إنتصار الثورة
ويارب يقدرنا نعيد البناء من جديد
نوصل ببلدنا بر الأمان



تحيا مصــــر ..

الأحد، 6 فبراير، 2011

الطاهــرة عمـارى


المتـســابق الـعـــاشـــــر
-----------------------------

معلومات العمل :

سابق
1- محررة بمجلة " قطر الندى " للأطفال / التابعة للهيئة العامة لقصور الثقافة
( أغسطس 2008 إلى أغسطس 2009 )
2- محررة بجريدة " أسرار البلد " ( أغسطس 2007 إلى مايو 2008 )
3 – محررة بجريدة " أسرار السويس " (يونيو 2006 إلى سبتمبر 2007 )
4- مجلة " السويس اليوم " ( أكتوبر 2006 إلى يناير 2007 )

حالى
* مصممة محترفة أكسسوارات وحلى( عمل حر – ادراة مشروع خاص )
5 – محررة بمجلة الواحة العمانية
6- مسئول قسم التحقيقات بأول جريدة عربية للأطفال " جريدتى الجديدة " ( جريدتى الصغيرة )
7- التدريب فى ( قسم الفن ) - جريدة " الجمهورية " ( منذ يوليو 2009 - ...... )
8- محررة ومشرفة على القسم العلمى بمجلة " رؤية مصرية " ( منذ أكتوبر 2009 - ...... )
9- محررة بجريدة " سواسية "

المؤهلات الدراسية :

1- ليسانس " نظم المعلومات الجغرافية والأستشعار عن بعد "
Geographic Information Systems & Remote Sensing
( جامعة عين شمس ) بمجموع تراكمى ( جيد مرتفع الترتيب الخامس على الدفعة ً)
2- تم أنجاز مشروع تخرج حول : " أختيار المواقع المثلى لتوطين المحطات الحرارية لتوليد الطاقة الكهربائية فى شبه جزيرة سيناء " بتقدير جيد جدا فى المشروع مع التوصية بتنفيذ المنتج .
3- السنة التمهيدية لدرجة الماجستير فى نظم المعلومات الجغرافية .
4- طالبة بالفرقة الأولى بمعهد اعداد الدعاة للمؤهلات العليا بالسويس " دبلومة الدعوة الإسلامية " – طالبة سابقة فى معهد اعداد الدعاة بالسويس

الخبرات

1- اللغات :

1- اللغة العربية اللغة الأم ممتاز (( كتابة – قراءة – محادثة ))
2- اللغة الأنجليزية اللغة الثانية جيد جداً
"Geographic essays" total grade 4 years : very good
3- اللغة الفرنسية مقبول

2- الحاسب الآلى:

1- ARC GIS (VER . 9,1-9,2-9,3 ) very good
2- ERDAS IMAGINE (VER .. 8,5-9,1-9,2 ) very good .
3- AUTO CAD 2D . very good
4- AUTO CAD MAP . good
5- JAVA-SL 110 basic
5- SPSS basic
6- VISUAL BASIC excellent
Very good 7- Q BASIC .
8- PHOTO SHO basic .
Very good 9-Microsoft Office
10- DIGITIZING very good
11-TYPING excellen

الجوائــــــــــز والمراكز :-

1- فائزة بجائزة النشر الخاصة لمهرجان مركز التكعيبة للتنمية الثقافية والفنية 2010 على مستوى العالم العربى للدورة الأولى بقصة : " طابور لا ينتهى " .
2- المركز الأول على مستوى جامعات القاهرة الكبرى والدول العربية في البحث " المشاركة السياسية للمرأة " في مهرجان التراث الوطني العربي 2009.
3- المركز الأول على مستوى جامعة عين شمس في البحث " المشاركة السياسية للمرأة " ... عام 2009
4- الطالبة المثالية على مستوى قسم الجغرافيا ( جامعة عين شمس ) 2009
5- الطالبة المثالية على مستوى قسم الجغرافيا ( جامعة عين شمس ) 2010
6- المركز الرابع على مستوى الجامعات المصرية فى مجلات الحائط (أسبوع شباب الجامعات المصرية - المنصورة 2009 ).
7- الطالبة المثالية على مستوى الجامعات المصرية فى معسكر أعداد القادة بحلوان ( فوج المتميزين ) 2008 .
8- قائد المعسكر القومى للشباب فى بورسعيد ( الفوج السادس ) 2007
9- المركز الأول في تصميم مجلات الحائط في المعسكر القومي للشباب في بورسعيد 2007.
10- المركز الأول على الجمهورية في كتابة المقال 2005/2006
11- الطالبة المثالية على مستوى كلية تجارة السويس عام 2005/2006
12- المركز الأول على مستوى الجمهورية في القصة القصيرة 2006/2007.
13- المركز الأول على مستوى الجمهورية في القصة القصيرة 2005/2006 .
14- المركز الأول على مستوى الجمهورية في القصة القصيرة 2004/2005 .
15- المركز الثاني على مستوى الجمهورية في القصة القصيرة 2003/2004 .
( المجلس القومى للشباب )
16- المركز الأول على مستوى المحافظة في المسابقة الثقافية : " العولمة وتأثير القطاع الخاص " عام 2006/2007.
17- المركز الثالث على مستوى الجمهورية في تصميم مجلات الحائط ( جماعي ) عام 2004/2005 .
18- المركز الأول على المستوى الإقليمي في القصة القصيرة 2003/2004.
19- المركز الأول على مستوى المحافظة في القصة القصيرة في أعوام 2003/2004 و 2004/2005 و 2005/2006و 2006/2007 .
20- المركز الأول على مستوى المحافظة في التميز في مهرجان القراءة للجميع عام 2002/2003
21- المركز الأول على مستوى المحافظة في المناظرة 2004/2005
22- المركز الأول على مستوى المحافظة في التميز في مهرجان القراءة للجميع عام 1998/1999
23- المركز الأول على مستوى المحافظة في تلخيص القصة القصيرة 1997/1998
24- المشاركة فى مسابقة " كتاب الجمهورية " للكتاب الشباب فى المجال السياسى
بعنوان ... " المرأة ... والسياسة "

*** حصلت على حوالى 28 شهادة تقدير فى مجالات عديدة


الدورات :

*التحرير الصحفى والكتابة :

1- دورة صحفية متخصصة فى التحرير الصحفى - جريدة الجمهورية – مركز التدريب الصحفى
مؤسسة دار التحرير للطباعة والنشر
4 / 7 / 2009 إلى 1 / 8 / 2009
2 - ورش عمل لكتابة القصة القصيرة والمقال - المجلس القومى للشباب – مركز شبا ب السيدة زينب
صيف 2003
3 – ورشة عمل لكتابة القصة القصيرة والمقال – المجلس القومى للشباب – مركز شباب عين الصيرة
صيف 2004
4- ورشة عمل لكتابة القصة القصيرة والمقال – المجلس القومى للشباب – مركز شباب عابدين
صيف 2005
5- ورشة عمل لكتابة القصة القصيرة والمقال – المجلس القومى للشباب – مركز شباب عابدين
صيف 2006
6- دورة تدريبية فى التعبير الفنى والتصميم الأبتكارى والتلوين


*دورات التنمية البشرية :

1- دبلومة التنمية البشرية المتكاملة 17-10-2009 إلى 22-10-2009
(( الأمانه العامة لشباب الحزب الوطنى الديمقراطى بعابدين ))
2- أجادة مهارات العرض والتقديم 15-10-2009 إلى 22-10-2009
" لجنة زدنى للتنمية البشرية"
3- برنامج تدريبي لكيفية حل المشكلات الشخصية والإجتماعية 23- 6 - 2008
4- برنامج تدريبي في تحمل المسئولية والاعتماد على النفس 24- 6 - 2008
5- برنامج تدريبي لتحقيق التواصل الإيجابي والاتصال الفعال مع الآخرين . 25 -6 - 2008
6-برنامج تدريبي لكيفية إقناع الآخرين 24- 6 - 2008
7- برنامج تدريبى لكيفية التعبير عن النفس أمام الآخرين 25- 6 - 2008
8- برنامج تدريبى لكيفية التعامل مع الضغوط الأسرية والأنفعالية 26- 6 - 2008
9- برنامج تدريبى للعمل بروح الفريق 29- 6 - 2008
10- برنامج تدريبى لكيفية مواجهة الضغوط وتوظيفها 30- 6 - 2008
11- برنامج تدريبى لكيفية إدارة الحوار مع الآخرين 2- 7- 2008
(( برامج تنمية المهارات النفسية والأجتماعية - وحدة الخدمة النفسية – جامعة عين شمس ))
12- أمسية القوانين العشرة للعقل الباطن - د/ إبراهيم الفقى .
( 19-7 - 2008 - نادي التطبيقيين )


*الإعداد القيادي :

1- معسكر أعداد القادة بحلوان . ( معهد اعداد القادة بحلوان – صيف 2008)
2- معسكر أعداد القادة ببورسعيد . ( معهد أعداد القادة ببورسعيد – صيف 2008 )
(( برنامج اعداد القيادات الطلابية التابع لوزارة
التعليم العالى ومعهد أعداد القادة الرئيسى بحلوان ))
3- البرنامج التدريبي لأعداد القيادات الطلابية
(معسكر جامعة عين شمس - مرسى مطروح 2008 )
(( القيادة - العمل الجماعى – أسس التخطيط الجيد – مهارات الأتصال– تشكيل وتوجيه الرأى العام – إدارة الأجتماعات – الكيانات الطلابية – لائحة الأتحادات الطلابية "
4- تنمية مهارات الأتصال الفعال
أ / محمود أبو الرجال ( مدير إدارة إعداد القادة بالسويس )
(( مهارات الأتصال الفعال – قيادة فريق العمل – مهارات التحدث والنصات – إدارة الندوات – ألقاء المحاضرات – إدارة حلقات النقاش – إدارة المناظرات ))
5 - تنمية مهارات القيادة والتأثير في الآخرين .
أ / محمود أبو الرجال ( مدير إدارة إعداد القادة بالسويس )
6- المعسكر القومى لأعداد القيادات الشبابية الطبيعية
( المعسكر القومى للشباب ببورسعيد - صيف 2007)
7- دورة العمل القيادى وتنمية المجتمع ( أمانة المرأة بالحزب الوطنى– فرع الأربعين )

*برامج التعليم المدني :

1- برنامج التعليم المدني للقيادات الشبابية ( 19-9-2006 إلى 21-9-2006 )
(( الأدارة المركزية للبحوث وأعداد القادة - مركز إعداد القادة بالسويس ))
2- برنامج التعليم المدني لمنظمة اليونيسيف ( 22-2-2007 إلى 24-2-2007 )
(( مركز التعليم المدني الإقليمي ))

*الدورات والتدريبات الطبية :

1- دورة في الاسعافات الأولية واصابات الملاعب . ( مركز إعداد القادة في السويس )
2- دورة في الإسعافات الأولية والإنقاذ .( مركز طبي المستقبل )
3- دورة للتدريب على التوعية الصحية للمراة والفتاة .
4- دورة تدريبة للتوعية بمناهضة الممارسات الضارة والخاطئة .
5- التدريب على التوعية بالتغذية الصحية والسليمة للمرأة والطفل .
( برنامج أعداد القيادات الشبابية الطبيعية – مركز أعداد القادة بالسويس )
6- دورة فى الأسعافات الأولية وعلاج الاصابات ( مركز شباب فيصل )
7- دورة تدريبية عن التعامل مع كبار السن ومرضى الزهايمر ( مركز طب المسنين بالسويس )
8- ندوات عن الفشل الكلوي وأمراض الكلى .
( جمعية أصدقاء مرضى الكلى )

*المؤتمرات والمنتديات والمهرجانات :

1- مهرجان القاهرة الدولى لسينما الأطفال 2010 ( دار الأوبرا المصرية 2010)
(( الحضور بصفتى المهنية وحضور المؤتمر الصحفى والتغطية الاعلامية الشاملة لكافة فعاليات واحداث المهرجان بصفتى صحفية فى مجلة أطفال ))
2- المؤتمر الدولي الثاني لنظم المعلومات الجغرافية والمساحة
( دار الأوبرا المصرية 2009)
3- المؤتمر الخامس لشباب المستقبل 2005 " الشباب ومتغيرات العصر " .
4- المؤتمر السادس لشباب المستقبل 2007 " ممكن نتفق ؟!! "
( نادي النصر للبترول الرياضي )
5- منتدى " السلام من أجل التنمية " ( منتدى التعاون الأورومتوسطي )
6- أسبوع شباب الجامعات الخامس بالمنصورة( يناير 2009 )
7- الملتقى السياسي الثاني لشباب الجامعات المصرية ( بجامعة عين شمس 2009 )
8- مهرجان التراث الثقافي الوطني ( جامعة القاهرة 2009 )
9- مهرجان فرسان الأرادة الثانى ( بجامعة عين شمس 2009 )
10- لقاء المتميزين فى مهرجان القراءة للجميع برعاية السيد اللواء : محافظ الاسكندرية 2003

* بعض الكتابات المنشورة

----القصص القصيرة وقصص الأطفال :

1- " طابور لا ينتهى "

• المركز الأول على الجمهورية 2006/2007 ( المجلس القومى للشباب )
• نشرت فى مجلة قطر الندى للأطفال للأطفال من رسوم الفنان الكبير : محمود الهندى .
• نشرت فى كتاب " اسوديم " ضمن الاعمال الفائزة بجائزة النشر الخاصة لمركز التكعيبة للتنمية الثقافية والفنية .
• موقع الكتابة العربية الجديدة .
• مجلة رؤية مصرية العدد 32 بتاريخ 14-11-2009 .

2- " وحدة الذى ضاع "

• المركز الثاني على مستوى الجمهورية 2003/2004 ( المجلس القومى للشباب )
• نشرت فى سلسلة " ابداع بلا حدود " الصادرة للمجلس القومى للشباب .
• نشرت فى مجلة قطر الندى للأطفال للأطفال من رسوم الفنان الكبير : محمود الهندى .

3- " مغامرة داخل ثلاجة "

• نشرت فى كتاب الهلال للأولاد والبنات – الصادر عن دار الهلال ( اغسطس 2003 )

4-" مولد نجمة "

• المركز الاول على مستوى الجمهورية 2004/2005
• نشرت فى السلسلة الثقافية لطلائع مصر الصادرة عن المجلس القومى للشباب 2005
• نشرت فى نسخة الكترونية تابعة للمجلس القومى للشباب .

5- " عينان "

• المركز الاول على مستوى الجمهورية 2005/2006 ( المجلس القومى للشباب ) .
• نشرت فى مجلة قطر الندى للأطفال من رسوم الفنان الكبير : محمود الهندى .

6- " حدث فى الغروب "

• المركزالأول على مستوى محافظة السويس 2005/2006 .
• نشرت فى مجلة قطر الندى للأطفال من رسوم الفنان الكبير : محمود الهندى .

------المقالات ومقالات الأطفال :

1- هل يستحقوا كل هذا الجهد والأهتمام ؟! مجلة رؤية مصرية العدد 88 – 2010
2- الخطأ الأكبر !! مجلة رؤية مصرية العدد 89 – 2010
3- أنت ॥ المؤلف ! مجلة رؤية مصرية العدد 90 – 2010
• سلسلة مقالات متخصصة حول الاعلام التربوى السليم الموجه للأطفال والنشء قيد النشر بشكل متسلسل على " رؤية مصرية " وعلى جريدة " سواسية " ، وجارى التجهيز للنشر فى كتاب .
4- المرأة ॥ والكوتا مجلة رؤية مصرية – العدد 32- 2009
• مقال سياسى من اوائل المقالات التى تعرضت الى الشرح المبسط لمفهوم الكوتا وتاريخ ظهوره فى العالم وتجارب تطبيقه فى دول العالم المختلفة

5- انهار ॥ تصنع حياة مجلة رؤية مصرية – العدد 33 - 2009
• سلسلة مقالات علمية مبسطة تشرح كيف تبدأ الحياة مع بداية ظهور الأنهار وكيف تساهم الانهار فى بناء الحضارة الانسانية على ضفافها ونقل المؤثرات الحضارية

6- عالج نفسك ॥ بالألوان !! مجلة رؤية مصرية – العدد 34 – 2009
** المقال نشر على 3 أجزاء بداية من العدد 34 وحتى العدد 36 : وهو يعد دراسة علمية قصيرة عن استخدام الالوان بشكل فعال فى التاثير على الانسان سواء ايجابيا او سلبيا ، وتجارب فعلية تم تنفيذها فى هذا المجال ومدى نجاحها )

7- خريطة لذاكرتك ! أسرار السويس – اكتوبر 2007
• مقال علمى يشرح طريقة خرائط الذاكرة وتاريخ استخدامها وكيفية التعامل معها فى الاحتفاظ باكبر قدر ممكن من المعلومات

8- الموهبة طريق النجاح أسرار السويس – يونيو 2006
مقال من مقالات التنمية البشرية
9- خمسة أدلة على إباحة تولي المرأة القضاء في الإسلام
أسرار السويس - أغسطس 2006
10- أعضاء بشرية للبيع أسرار السويـــس - نوفمبر 2006
11- إرهاب شكل تاني أسرار السويس – أغسطس 2007
12- نهاية الإنسان أسرار السويــــس سبتمـبــر 2007
13- إذا أردت الزواج ازرع شجرة أسرار السويــــس ديسمـبــر 2007
14- جريمة فى الهواء أسرار السويــــــس يــونـيــو 2008


----التحقيقات وتحقيقات الأطفال :

1- اللعب مع السادة ( جريدة الجمهورية – صفحة الفنون – الثلاثاء 18 أغسطس 2009
اشراف أ . حسن سعد / المخرج المسرحى ونائب رئيس تحرير الجمهورية )
• تغطية صحفية شاملة للعرض المسرحى : اللعب مع السادة كرؤية معاصرة للبطل عنترة وتناول مفهوم الحرية والعبودية من منظور جديد .
2- رسائل إلى أطفال المقاومة مجلة قطر الندى للأطفال – العدد 364
* حوار مع عدد من اطفال مصر من كل المحافظات لدعم وتشجيع اطفال غزة اثناء العدوان البشع الذى كان عليها .
3- الصيادون الصغار يصرخون مجلة قطر الندى للأطفال – العدد 380
4- مازلنا نطالب بخروج المرأة على سن 55 أسرار البلد – ابريل 2008
5- كلية تجارة السويس أسرار السويــس – مارس 2008
6- امرأة فولاذية أسرار السويس - سبتمبر 2007
7- وسطاء الخير لسعادة الأسرة المصرية أسرار السويــس – أكتوبر2007
8- المرأة تستحق الراحة والتفرغ بعد سن55 السويس اليوم – مايو 2006
9- برامج التعليم المدنى للشباب السويس اليوم – يوليو 2006
رؤساء المجالس المحلية السويس اليوم – نوفمبر 2006

بعض الأنشطة الأجتماعية والجامعية :

1- عضو فى الجمعية المصرية لأدب الأطفال
2- عضو فى الجمعية الجغرافية المصرية .
3- عضو فى صالون " هيروبولس " الثقافى فى السويس .
4- عضو فى صالون " وسط البلد " الثقافى .
5- فى لجنة " زدنى " للتنمية البشرية .
6- عضو فى ساقية الصاوي .
7- عضو بالمركز الثقافى بجامعة عين شمس .
8- عضو بأسرة " فرسان الأرادة " بجامعة عين شمس .
9- مقرر أسرة روزاليوسف فى مركز شباب فيصل بالسويس .
10- مشاركة فعاله فى أنشطة لجان النشاط ( الأجتماعى – الثقافى – الأسر – الأتحاد ) فى جامعة عين شمس .
11- عضو بمركز شباب فيصل النموذجي بالسويس من عام 2001 .
12- عضو بالمنتدى الثقافي لمحافظ السويس .
13- عضو سابق في مكتب شباب المستقبل في السويس .
14- عضو سابق في برلمان طلائع السويس .
15- عضو سابق بالنادي الثقافي لجمعية الهلال الأحمر بالسويس .
16- عضو سابق في برلمان الشباب لمحافظة السويس .
17- ممثلة لجنة الفتيات في المجلس القومي للمرأة عن محافظة السويس لعام 2005/2006

بعض المشاركات الأخرى :

1- ورش عمل حول موضوع " الثقافة لغة السلام "
المعسكر القومي للشباب في جمصة
2- اللقاء القومي للمتميزين على مستوى الجمهورية
مركز شباب الأنفوشي بالإسكندرية
3- لقاء الطلائع المتميزين برلمانيا ً برج العرب 2007

4- ورش عمل لكتابة القصة القصيرة مركز شباب عين الصيرة بحلوان
مركزشباب عابدين
مركزشباب السيدة زينب

5- المعسكر القومى للشباب المتميزين بورسعيد 2007
6- اللقاء الديني السنوي د . مبروك عطية ومحمد مختار المهدي
7- ندوات عن تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية . ( مركز أعلام السويس )
8- ندوات عن البطالة ومشاكل الشباب ( مركز أعلام السويس )
9- ندوة عن تطوير التعليم في مصر ( مركز أعلام السويس )
10- انتصارات أكتوبر واستراتيجية الحرب ( مركز اعداد القادة بالسويس )
11-ندوة عن الأعلام المصري ومعالجته لقضايا المجتمع كلية تجارة السويس
12- مجموعة ندوات عن الإدمان والتدخين وتعاطي المخدرات .
13- مجموعة ندوات ومحاضرات عن العنف ضد المرأة .

خبرات ومهارات اخرى

1- التصوير الفوتوغرافي والطباعة والكولاج .
2- تصميم الملابس والاكسسوارات والأشغال الفنية والديكور.
3- التطريز وأعمال الخرز .
7- تربية الحيوانات الأليفة

****************************************************

لم تكن للطاهرة قصة نجاح ... واحدة ... و انما كان لها اكثر من قصة وذلك لتعدد المجالات التى تميزت و نجحت فيها . فهى لا تضيع اى ثانية من وقتها هباءً .
تعلمت الطاهرة القراءة فى عمر الثالثة فقط ... فقد كانت والدتها تقرأ لها ثم علمتها القراءة قبل ان تدخل المدرسة ... فقد كانت مهتمة جداا على ذلك و منذ ذلك الوقت فقد قرأت مئات بل آلاف من الكتب فى شتى المجالات المختلفة وكذلك عدد كبير جدا من مجلات الأطفال و ذلك لعملها فى مجال الكتابة للطفل ... و قد حرصت والدتها ايضا على تنمية الجانب الفنى بتعليمها العزف و الموسيقى و بالفعل أعطتها دروسا فى الموسيقى و تعلمت العزف على الأورج .
كتبت الطاهرة أولى قصصها و هى فى عمر السادسة و النصف و أسمتها " الفيل فلفول " ( التى نشرت و هى فى سن 13 عاماً فى احدى اصدارات دار الهلال العريقة )... و منذ ذلك الحين بدأت مشوارها فى الكتابة بتشجيع اسرتها لتنمية موهبتها حتى اصبحت اصغر صحفية و محررة للاطفال فى مصر و بدات المشاركة فى كل المسابقات التى تصل اليها و التى دائما ما كانت تحرز فيها المركز الاول ... كما كانت فى المرحلة الاعدادية حتى الثانوية مغرمة بالاذاعة المدرسية بتقديمها و تجهيزها .

***بالنسبة لمجال صناعة و تصميم الاكسسوارات اليدوية المتميزة :
دخلت الطاهرة هذا المجال تحديدا من قبيل الصدفة البحتة ... فمنذ صغرها و هيا تحب تميزها عمن حولها فكانت تصنع الحلى لنفسها و هذه الهواية ورثتها عن والدتها التى كانت تزودها بالخامات التى تحتاجها ... و عندما كبرت بدأت ترسم التصميم التى تنفذه فى اسكتش صغير قبل تنفيذها .. قامت الطاهرة بالالتحاق بمركز الفنون و تعليم المهارات فى فترة الاعدادية و الثانوية و بالرغم من ان ما تعلمته هناك كان بعيدا عن تصميم و صناعة الحلى الا انه اضاف اليها خبرة فى المجال الفنى عامة ... وفى المرحلة الثانوية اختارت المادة التطبيقية الاختارية : التربية الفنية ... وخلال الثلاث سنوات – مرحلة الدراسة الثانوية – تعلمت أساسيات كافة الفنون اليدوية تقريبا : الطباعة ، النسيج و التظريز والكروشيه والتريكو ، أشغال الضغط وحرق الجلد ، تشكيل المعادن ، النحت ... واساسيات الحلى .. وكل ما تعلمته ساهم فى زيادة خبرتها فى صناعة الحلى ومعرفة الخامات وأنواعها والأدوات المستخدمة والأسعار وكيفية الشراء وأماكن البيع بالأضافة إلى صقل موهبتها والأرتقاء بحسها الفنى مما ساعد على الأرتقاء بمستوى تصميماتها .
مرحلة البيع التجارى لاعمالها بدأت مصادفة حيث عرض عليها أحد أصحاب الملابس و الحلى التى كانت تشترى منه أن تزوده بالاكسسورات التى تصنعها وكانت حريصه دائما على ألا تكرر الموديل ابدا ولو بلون آخر و بالطبع كانت تهدى صديقاتها و اقربائها اكسسوارا من صنع يدها فى المناسبات الخاصة بهم و كان لانبهار صديقاتها بالامر مجالا جديدا للتسويق لاعمالها من الحلى فى الوسط الخاص بالاصدقاء و الاقارب ... ثم بدات تصقل موهبتها أكثر فبدأت بمتابعة احداث الموضة العربية و العالمية فى الاكسسوارات عن طريق القنوات الفضائية و الانترنت و بدات فى القراءة و الدراسة بشكل ازيع فى كل ما يتعلق بالاكسسوارات .. خلال هذه الفترة أيضا بدأت فى الألتحاق ببعض البرامج التدريبية الخاصة بتعليم الفنون المختلفة لصناعة الحلى .. ذلك حتى تزود مهارتها وقدراتها فى صناعة الحلى
و قد كونت فريق عمل بمشاركة أصدقائها و والدتها للعمل فى الاكسسوارات و أتخذوا شعارا و اسماً لهم و هو : كونى متميزة
و كانوا يوجهون رسالة الى زيائنهم هى :
" إذا كنتى تحبى أن تكونى مختلفة وراقية... إذا كان يهمك أن يكون مظهرك جذاباً .. رائعاً .. مميزاً .. ومختلفاً .. إذا كان يهمك أن تكون القطع التى ترتديها لا يملكها سواك ... إذا كنت ترغبين فى أن تكونى جذابة وجميلة بأقل التكاليف ....
فإن مكانك هنا معنا .. ستجدين كل ما تحلمين به .. من أكسسواراتك الجميلة الرقيقة ... ستكونين معنا ... أميرة متوجة باهرة الحسن ..

لينك الجروب
http://www.facebook.com/group.php?gid=263861396069

والان تستعد الطاهرة لافتتاح جاليرى خاص بتصميماتها بالاضافة الى عرض تصميماتها واعمالها من الحلى فى البازارات السياحية فى الغردقة والأقصر وأسوان


* اما عن العقبات التى واجهتها فى طريقها الى النجاح فهى تقول :
الحمد لله لحظات الفشل فى حياتى قليلة .. وعلى مستويات بسيطة ..
ولا اتذكر معظمها .. لكنى اتذكر دائما ان الله دائما كان ومازال بعونى يوفقنى ويساندنى ويساعدنى فى التغلب على اى فشل قد اواجه فى حياتى . ودائما اتعلم ان اخد درسا مما فشلت فيه حتى لا الدغ من الجحر مرتين

*اما عن الاشياء التى تفخر بتحقيقها فى مشوار حياتها فهى تقول
الحمد لله تعالى .. يوفقنى الله دائما الى افضل مما اتمنى .. ربما كان السبب هو رضاء والدى على ودعوتهم لى باستمرار .. وهذا هو أول دواعى فخرى .. اننى استطعت ان اجعل والدى فخورين بى .. وبانهم انجبوا فتاة اسمها : الطاهرة ..
فهى تفخر بكل مركز استطاعت ان تحرزه و بكل فوز و نجاح حققته فى كل مجال دخلته .
و على لسانها تقول
- افخر بان عمرى 22 عاماً .. امارس الكتابة للاطفال بشكل احترافى منذ عمر السادسة عشر وكنت اصغر محررة وصحفية للاطفال فى مصر واستعد للاشراف بشكل كامل على اصدار مميز خاص بالاطفال .. استعد لأصدار ثلاثة كتب للأطفال وأكتب مقالات شهرية فى عدة مجلات فى مجال الاعلام الموجه للطفل ، انتهيت من دراستى الجامعية بتفوق وحصلت على المركز الخامس من العشرة الأوائل على دفعتى واستأنفت دراستى العليا .. استعد لدراسة الماجستيرفى موضوع متميز جدا، ادرس الدعوة والعلوم الشرعية والدينية والقرآن الكريم بشكل اكاديمى فى معهد اعداد الدعاة اجيد اللغة الانجليزية والحاسب الالى بشكل كبير، اصنع الحلى والمشغولات اليدوية بمهارة واستعد لافتتاح جاليرى لعرض تصميماتى وادير عملى الخاص بنجاح وامارس التسويق واحقق الارباح واكون علاقات عمل ناجحة وأدير فريق عمل مشروعى واشرف على قسم الموضة فى احد المواقع الالكترونية وبالاضافة الى هذا اجيد اعمال المنزل والطبخ والفنون اليدوية وامارس الرياضة واسمع الموسيقى واقرأ مئات الكتب .

اما عن دور اهلها فى حياتها ... فقد كان دور اهلها عظيما و بخاصة والدتها* ...

* ليس لدى الطاهرة وقت فراغ تقريبا .. مع الاهتمام بدراستها العلمية وتجهيزها لرسالة الماجستير الخاصة بى ودراستها الدينية الحرة فى المعهد وحفظ القران الكريم وقراءتها فى العلوم الشرعية .. بالاضافة الى عملها فى الكتابة للاطفال وصناعة الحلى .. ومتابعة الجديد دوما فى كلا المجالين بالاضافة الى القراءات والدراسة المستمرة فى اى مجال اعمل به ..
قد تجد بعض الوقت لمشاهدة التليفزيون
تحب ان تستمع الى الموسيقى وخاصة موسيقى العبقرى عمر خيرت اثناء عملها او اثناء الكتابة او المذاكرة او انشغالها فى اى شئ
وتتابع باستمرار معارض الفن التشكيلى التى تقام فى دار الأوبرا المصرية . وتذهب الى المتحف المصرى كثيرا

باختصار هى قريبا حولت كل هواياتها الى عمل وحرفة تمارسها بالفعل وبالتالى لم تعد مجرد شغل لاوقات فراغها لانها اصبحت هى عملها


* لدى الطاهرة فى كل مجال تهتم به
مثلا اعلى فى نبوغه فى هذا المجال .. تحاول ان تضعه امام عينها دائما .. حتى تصل الى بعض ما وصل اليه ..

مثلها الأعلى الأول فى الانسانية جمعاء هو : الرسول ( صلى الله عليه وسلم )
ومثلها الأعلى فى نساء الانسانية : السيدة عائشة ( رضى الله عنها )
ولأنها أنثى وأم – ان شاء الله – قبل كل شئ .. فمثلها الأعلى فى الأنوثة والأمومة بكل ما تحمله من مثالية وعطاء وحنان .. هو والدتها الفاضلة .. صاحبة الفضل عليها فى كل خطوة من خطوات حياتها
مثلها الأعلى فى الكتابة للأطفال : هو أستاذها ووالدها العزيز / أحمد زرزور شاعر الأطفال الكبير ومؤسس مجلة قطر الندى ورئيس تحرير اول جريدة عربية للاطفال
من الكتاب الحاليين : الكاتبان الرائعان : عبد التواب يوسف ويعقوب الشارونى أعظم من كتبوا للأطفال فى مصر وايضا كاتب الأطفال الرائع الذى كان من اوائل من كتبوا للأطفال فى مصر : كامل كيلانى والكاتب العالمى الدنماركى : هانز كريستيان اندرسن .. من عظماء كتاب الأطفال فى العالم والكاتبة : سلمى لاجرولف الحائزة على جائزة نوبل بروايتها للأطفال : " رحلات نلز هلرجسون "
مثلها الأعلى فى الجغرافيا : جمال حمدان الكاتب والمفكر والجغرافى أبو الجغرافيا المصرية صاحب أهم كتاب على مدار التاريخ " السابقة التى لن تتكرر روعتها " فى جغرافية مصر : والذى استمتعت بقراءة اجزاءه كلها : " شخصية مصر "
أما مثلها الأعلى فى الأعلام والصحافة : أستاذى الرائع : حسن سعد الكاتب والمخرج المسرحى ونائب رئيس تحرير الجمهورية وصاحب عشرات المؤلفات للكبار والأطفال مابين روايات ومسرحيات ومجموعات قصصية ودراسات نقدية
ومثلها الاعلى فى تصميم الحلى : المصممة المصرية العالمية المتميزة عزة فهمى أول أمرأة عربية تشتهر فى مجال تصميم الحلى عالمياً

اما عن الرياضة التى تمارسها ... فقد تعلمت الطاهرة فى عمر الخامسة ممارسة السباحة و مارست الكارتيه و الكونغو فو و كرة السلة و كرة اليد و كرة السرعة حتى المرحلة الثانوية ... اما الان فهى تنتظم فى ممارسة الايروبكس و المشى .

* أكثر الأشياء التي تتفعلها يوميا
1- القرآن الكريم ( تلاوة واستماعا ) واذكار الصباح والمساء .
2- الصلاة والنوافل ( بقدر المستطاع ) .
3- القراءة والكتابة
4- تصميم الحلى
5- استخدام الانترنت .
6- العناية باسماكى وعصافيرى

* اما عن الاشياء التى لا تستطيع الاستغناء عنها هى
القرآن الكريم قراءة
الكتابة و القلم
مكتبها
اللاب توب الخاص بها و الانترنت
الاحجار الكريمة و الحلى

* و فى اجابتها عن
سبب استحقاقها للجائزة قالت :
اتصور ان السادة الافاضل المسئولين عن التحكيم هم الذين سيجيبون عن هذا السؤال ان كنت حقاً أستحق هذه الجائزة أم لا .. أنا على تمام الثقة أيضاً بأن هناك الكثير من هم أفضل منى ..
بلاشك الجائزة سوف تكون حافزا عظيما ورائعا لى لابذل المزيد من الجهد فى السعى والتميز
ربما فقط أرى نفسى واحدة من قليللات فى الجنس الناعم اللاتى أخترن أن يشقن الطريق الأصعب للوصول إلى النجاح والتميز ورضا الله
ربما لاننى اخترت ان اكون مختلفة .. ومميزة .. ربما لاننى اردت ان اترك بصمتى فى الحياة قبل ان ارحل عنها .
ربما لاننى لم ارضخ للامر الواقع لم احاول ان اتكاسل او ادخر جهدى وعقلى ..
ربما لاننى حاولت الا اقف صامتة .. ان اكون اكثر ايجابية فى تغيير الواقع .. ..
- والله يعيننى على هذا ان شاء الله لوجهه الكريم - واخترت ان اسلك طريق تغيير المستقبل بدلا من .. اخترت طريقى فى الايجابية .. ان احاول تغيير مستقبل اطفالنا ..
.. صناعة المستقبل .. الأعلام التربوى والتنشئة الثقافية والنفسية السليمة للطفل والنشء ..
- ربما لاننى استطعت ان احصل على عملى الخاص قبل حتى ان انتهى من دراستى .. عملى الذى احبه وارضى عنه تماما واستمتع به
- ربما لاننى قررت قرار شخصى منذ سن السادسة عشر ان ادرس القرآن الكريم والعلوم الدينية والدعوة لاحاول ان احصل على ثقافة دينية مناسبة وصحيحة واحاول ان اقرن الدعوة بالمنظور الموضوعى الملائم .. لتكون دعوة انسانية قبل ان تكون اسلامية

* احلام الطاهرة عديدة و كلها تأخذ طريقاً يبدو بعيدا عن الآخر و لكنها ترى انها جميعا تجتمع فى النهاية فى طريق واحد هو خدمة اللمة و المجتمع و ارضاء الله و تأدية رسالة يمكن ان اقابل الله بها ..
و هى تحول احلامها الى اهداف لتضعها على طريق التحقيق وهى :
- تتمنى ان تتم حفظ القرآن الكريم كاملا بالتلاوات السبعة .
- ان تحصل على درجة الدكتوراه فى تخصصها .
- ان تمارس الدعوة الاسلامية بشكل موضوعى يرضى الله .
- ان تنشر اصدارات خاصة بالطفل تحترم عقله وتوجهه بشكل سليم ومناسب
- ان تحصل على جائزة " هانز كريستيان اندرسن " وهى اكبر جائزة تمنح فى مجال ادب الاطفال فى العالم .
- ان تجيد اللغة الفرنسية اجادة تامة بالاضافة الى الانجليزية .
- ان تتميز فى تصميم الحلى .. ويكون لها طابع خاص مميز .


----------
لينك حلقة خاصة بحديثها عن الكتابة للاطفال والتكنولوجيا على راديو حريتنا
http://horytna.net/Articles/Details.aspx?&AID=20330
الحلقة الخامسة : الاطفال والتكولوجيا

وقم تم تسجيل حلقة لها فى برنامج الثقافية كافيه فى حديثها عن الكتابة للاطفال وعملىها فى جريدتى الصغيرة اول جريدة عربية للاطفال 11-2-2010
لينكات بعض المقالات من سلسلة مقالاتها الخاصة فى مجال قضايا الاعلام التربوى الموجه للطفل والنشء
http://www.roaua.net/?p=612
http://www.roaua.net/?p=827
http://www.roaua.net/?p=1177
لينك فقرة فى برنامج الثقافية كافيه على قناة النيل الثقافية فى حديثها عن الحلى
http://il.youtube.com/watch?v=PUErRwtjaZ


مصر فعلا فخورة إن الطـاهـــرة واحــدة من بناتـهـا
تمنياتنا بالتوفيق للطاهـــرة ولكل أمثالها فى مصر
:)